ضغط الدم المنخفض عند تغيير الوضعية كسبب لحالات السقوط (هبوط الضغط الانتصابي)

ضغط الدم المنخفض عند تغيير الوضعية كسبب لحالات السقوط (هبوط الضغط الانتصابي)

9 يناير 2024

ما الذي يمكن فعله لتخفيف ومنع هبوط الضغط الانتصابي؟

استفسروا من الطبيب المعالِج إذا كان هناك علاقة بين الأدوية التي تتناولونها بشكل يومي أو خلال هذه الفترة على وجه التحديد وبين هبوط الضغط الانتصابي. إذا كان هناك علاقة هذا هو الوقت المناسب للاستفسار عمّا إذا كان بالإمكان التوقُّف عن استخدامها أو استبدالها بأدوية أخرى. 

علاج للوقاية من سوء التغذية ونقص العناصر الغذائية، موازنة السّكري وبرنامج غذائي ملاءَم بشكل شخصي.

في الصباح غادروا السرير ببطء. أولًا اجلسوا وبعدها اجلسوا على حافة السرير وفقط بعد ذلك قفوا بشكل كامل.

خذوا وقتكم عندما تغيرون وضعيتكم، مثلًا عند الانتقال من الجلوس على كرسي الى الوقوف.

حاولوا أن تجلسوا أثناء القيام بأنشطة مثل الاستحمام، تغيير الملابس أو العمل في المطبخ.

يُنصح بالاهتمام مسبقًا لوجود أداة كالمقبض لتتمسكوا به وليوفر لكم الدعم أثناء النهوض عن السرير.

إذا شعرتم بالدوار حتى ولو بمقدار بسيط، توقفوا! لا تمشوا إذا كنتم تشعرون بالدوار. انتظروا حتى يزول الشعور لتجنّب السقوط مما قد يؤدي الى الإصابة.

تناول ما يكفي من الماء بمقدار 6-8 كؤوس من الماء في اليوم قد يُخفف من الأعراض. اشربوا حتى الارتواء إلا إذا حصلتم على تعليمات من الطبيب لتقييد كمية الماء التي يمكنكم شربها.

امتنعوا عن الاستحمام بماء ساخن جدًا مما قد يوسع الأوعية الدموية ويُسبب انخفاض ضغط الدم أكثر.

حاولوا أن تضعوا عدة وسائد تحت رأسكم عند النوم لرفع الرأس. رفع الرأس يضمن وصول كمية كافية من الدم الى منطقة الرأس.